سياسة عربية

مواجهات ووقفات احتجاجية بالضفة والداخل تضامنا مع غزة

مواجهات في رام الله- جيتي
مواجهات في رام الله- جيتي

اندلعت مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، بالضفة الغربية، فيما نظم فلسطينيون في الداخل المحتل وقفات احتجاجية تضامنا مع قطاع غزة.

 

وبدأ العدوان الإسرائيلي الجديد على القطاع، قبيل عصر أمس الجمعة، حيث شن جيش الاحتلال غارات مكثفة على مختلف المدن الفلسطينية في القطاع اشتدت خلال الساعات الأولى من فجر السبت، واستهدفت العديد من الأماكن المدنية ومواقع المقاومة الفلسطينية. 


وفي الضفة الغربية، اندلعت مواجهات في المدخل الشمالي لمدينتي رام الله والبيرة، استخدم خلالها جيش الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز لتفريق فلسطينيين يحتجون على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ونظم طلبة من جامعة بيرزيت، شمالي رام الله، وقفة داخل الجامعة تضامنا مع قطاع غزة، ورفضا للعدوان الإسرائيلي.

 

 

 


ورفع الطلبة علم فلسطين، وصور ضحايا القصف الإسرائيلي على غزة، مطالبين بوقف عدوان الاحتلال.

 

وقمعت قوات الاحتلال،  السبت، وقفة بباب العامود في مدينة القدس، خرجت نصرة لغزة ومقاومتها، وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي علي القطاع.

وخرج عشرات المقدسيين  في الوقفة، مساء اليوم، وسط انتشار مكثف لقوات الاحتلال.

وأفادت مصادر مقدسية أن قوات الاحتلال قمعت وقفة تضامنية مع غزة بباب العامود بالقدس، واستدعت قوات إضافية للمنطقة، حيث انتشرت بشكل مكثف قبل بدء الفعالية.

 



وفي الداخل المحتل، شارك ناشطون، في وقفة احتجاجية ضد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة المحاصر.


ورفع الفلسطينيون في مدينة شفا عمرو لافتات مُنددة بجرائم الاحتلال في غزة، كتب على بعض منها: "فلسطين عربية حرة"، و"غزة هاشم ما بتركع"، بالإضافة إلى شعارات أخرى.

 

وفي أم الفحم، شارك عشرات من الناشطين، في وقفة احتجاجية عند مدخل المدينة، للتنديد بعدوان الاحتلال على قطاع غزة.

 

ونظّم الوقفة الاحتجاجية الحراك الفحماوي الموحد، ورفع المتظاهرون لافتات منددة بعدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، وكُتب على بعضها: "كلنا غزة" و"أوقفوا العدوان الإسرائيلي على غزة" و"غزة تحت النار"، ورددوا هتافات داعمة ومساندة لقطاع غزة.

 

 

 

 

 

 

وفي حيفا رفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية، وصورا للأسير خليل عواودة، وشعارات منددة بحصار غزة والعدوان على القطاع المحاصر، ومنها: "الحرية لغزة، الحرية لفلسطين".

 

 

النقاش (0)